إعلامية من طراز فريد ذات باع طويل فى تقديم البرامج المتنوعة، تعشق كل ركن من أركان ماسبيرو؛ لذا كان طبيعيا أن يتم اختيارها لرئاسة قطاع القنوات الإقليمية، عن هذا التكليف الشاق والتحديات التى تواجهها والخريطة التى وضعتها بعد توليها هذا المنصب، كان لنا هذا الحوار مع الإعلامية الكبيرة سوزان حامد..

<!--في البداية فإن "حواء" تبارك لك على المنصب الجديد.. حدثيني عن هذه المهمة الشاقة؟

بابتسامتها الرقيقة قالت لي: أشكركم على مشاعركم وأنا لست غريبة على مجلة حواء فهي من المطبوعات المحترمة، أما عن سؤالك، فهذه خطوة جديدة في حياتي العملية لها وقع جميل علي، فأنا من أبناء ماسبيرو وأعشق كل ركن فيه وتدرجت فيه لمناصب إدارية من مديرة للبرامج الجماهيرية "البرامج الخدمية" بالقناة الثالثة، ثم رئيساً لها، وبعدها وكيل وزارة من الدرجة العالية حتى الآن، وأخيرا توج مشواري بإصدار قرار بأن أتولى رئاسة قطاع القنوات الإقليمية، وجاءت هذه الخطوة بعد أن أعلن رئيس الهيئة حسين زين وجود بعض التغييرات وأسند إلي هذه المهمة خلفا للإعلامية نائلة فاروق والتي انتقلت لمنصب نائب رئيس قطاع التليفزيون وتسيير أعمال رئيس التليفزيون.

<!--لنعرف قارئاتنا على هذه القنوات وخصوصية العمل بها؟

القنوات الإقليمية تبدأ من القناة الثالثة حتى الثامنة، وكل قناة لها مسمى خاص بها وتعمل على تغطية محافظة أو أكثر، بما فيها من مشاكل وإنجازات وأحداث مختلفة على مدار الساعة، أي أن هذه القنوات هي لسان حال مواطني هذه المحافظات.

مثلا فإن القناة الثالثة "القاهرة" تغطي ثلاث محافظات "القاهرة والجيزة والقليوبية"، والرابعة والتي تعرف بـ "القنال" تغطي بور سعيد والإسماعيلية والسويس وجنوب وشمال سيناء والشرقية، أما الخامسة فتشمل الإسكندرية ومرسى مطروح والبحيرة، والسادسة "الدلتا" تشرف على محافظة الغربية والدقهلية وكفر الشيخ ودمياط، والسابعة "الصعيد" وهي متواجدة في المنيا، وأخيرا القناة الثامنة "طيبة" وهي تغطي من أسوان إلى الأقصر وقنا.

<!--هل لديك أفكار محددة أو خطة جديدة تستندين عليها الفترة القادمة؟

بجدية شديدة قالت: هناك خطة بالطبع تقوم على العديد من المحاور من أهمها: سأركز على المواطن بشكل أكبر من خلال عرض مشاكله وتوصيلها للمسئولين، والعمل على حلها، أي التركيز بشكل أكبر على النطاق الخدمي.

أيضا أعمل على بلورة فكرة بث برنامج موحد جاذب للجمهور على هذه القنوات من شأنه إدخال بعض من الربح المادي للهيئة الوطنية للإعلام، وهناك بالفعل تجربة "كلام لعيبة" وهو برنامج رياضي يقدمه إعلاميون ذات كفاءة عالية حيث يبث هذا البرنامج على قناة القاهرة والناس "الثالثة" وهي الجهة المنتجة له في الأساس وتنضم إليها القناة الرابعة والخامسة والسادسة، كما يتم بثه كإعادة فيما بعد على باقي القنوات الإقليمية الأخرى كل على حسب خريطته البرامجية، وبهذا أصبح "كلام لعيبة" هو البرنامج الرياضي الأول الذي يتم بثه على أربع قنوات في وقت واحد، وهي فكرة رئيس قطاع القنوات الإقليمية السابقة ونفذت في عهدي.

فكرة أخرى أعمل عليها وهي أن العديد من هذه القنوات الإقليمية تضم أرشيفا هائلا من الأعمال المختلفة سواء أعمال درامية أو سينمائية ووثائقية والتسجيلية والبرامجية - كقناة الصعيد مثلا – والفكرة تدور حول عرض هذا الأرشيف من مكتبة القناة نفسها ويعمل على إعادة عرضها مرة أخرى، فالجمهور متعطش للقديم وقد نجحت الفكرة في "ماسبيرو زمان" فما المانع من تطبيقها في الأقاليم والتي تحتوي على كم هائل من الأرشيف الثري بالمواد المختلفة، أيضا هناك تفكير متجه نحو ضم جميع القنوات الإقليمية في ليلة رأس السنة لنقل الاحتفالات، وهناك العديد من المشاريع الأخرى أتمنى تنفيذها على أرض الواقع.

<!--أخيرا ماذا عن استمرارك فى تقديم البرامج على شاشة التليفزيون بجانب عملك الإداري؟

توقفت في الفترة الحالية نظرا لانشغالي بالمنصب الجديد، ولكني دائما أؤكد على أنني مذيعة ومقدمة برامج في الأساس، وبالرغم من توقفي عن الظهور على الشاشة كمقدمة برامج، إلا أنني أقدم عملا أحبه أيضا ألا وهو تقديم النشرات الإخبارية على راديو مصر.

المصدر: حوار : هبه رجاء
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 204 مشاهدة
نشرت فى 16 نوفمبر 2018 بواسطة hawaamagazine

ساحة النقاش

hawaamagazine
مجلة حواء أعرق مجلة للمرأة والأسرة المصرية والعربية أسسها إيميل وشكرى زيدان عام 1955، وترأست تحريرها الكاتبة أمينة السعيد، ومن يوم تأسيسها تواكب المجلة قضايا وهموم المرأة والأسرة المصرية والعربية. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,877,040

رئيس مجلس الإدارة:

مجدى سبلة

رئيسة التحرير:

سمر الدسوقي



الإشراف على الموقع : نهى عبدالعزيز